Cart 0
Copy of وردة

Copy of وردة

$11.28 USD

كم هي لئيمة هذه «الوردة»، إنها تشبه لحد كبير كميناً نصب بمكر بالغ، لا يمكن أن يفلت منه أحد، وإن استطاع الإفلات فالمؤكد أن شيئاً ما بتر منه وسيظل يتذكر كلما نظر لطرفه المبتور جراء الخديعة، فخلف الوردة يكمن اللغم اللعين.

هذه رواية لا يمكن أن تستوعبها بمجرد قراءة لأحداثها ويومياتها المبعثرة والتي تظل أجزاؤها ناقصة دائماً، لكنك تؤخذ بتلك الفترة الزمنية المتناقضة بدءاً من العام 1960 لغاية 1970 ثم لحين كتابتها وتكشفها لبقية الأحداث العام 1993.

تلك الفترة التي كانت تنشأ فيها الأحزاب (الشيوعية، الرأسمالية، الاشتراكية، القومية...) في الدول النامية وكيف كانت الدول العظمى مثل روسيا والصين تحرك أصابعها فتتحرك مجموعات في عدن وعمان والبحرين والأردن ومصر والسودان وكثير من الدول العربية المستهدفة بالفكر ووهج الثورة، ولأن الأبطال في هذه الرواية من عُمان والثوار من اليمنيين والعمانيين «الجبهة الشعبية الديمقراطية العمانية» التي قاتلت في جبال ظفار حتى الرمق الأخير وكان سبب إخفاقها في تحقيق إسقاط نظام قابوس تتمثل في: «الإخفاق العسكري، انهيار المعسكر الاشتراكي، سياسة التحديث الواسعة التي قام بها قابوس وسحب كثير من الكوادر، والسياسة الواقعية التي سار عليها في السنوات الأخيرة على الصعيدين الداخلي والخارجي، مرونة التعامل مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ومع الدول العربية التي رفضت الغزو الأميركي في أزمة الخليج كاليمن والأردن وأخيراً السياسة التدريجية في مجال المشاركة الشعبية

by : صنع الله ابراهيم


Share this Product


More from this collection